"جسمي إلي"

برنامجنا الرائد

أطفال العالم أجمع هم جميعهم أطفال.

يستمتع الأطفال بمشاهدة العروض المسرحية والدمى والأفلام وقراءة الكتب والاستماع إلى الأغاني.
يتعرض البعض منهم في أماكن متفرقة من العالم للاعتداءات والاستغلال.

يتأذون في الغالب من قبل شخص على معرفة بهم، أي من داخل بيئتهم القريبة.

يشعر الأطفال في جميع أنحاء العالم بالحيرة حيال:

ما هو المسموح وما هو غير المسموح به؟ كيف ومتى أقول لا؟

ما هو الفرق بين الأسرار الجيدة والأسرار السيئة؟ بالإضافة إلى الكثير من المعلومات الحياتية الهامة.

 

 

الأطفال هم أطفال

لا يهم المكان الذي يعيشون فيه.

ولا تهم اللغة التي يتحدثون بها والثقافة التي ينتمون إليها.

الأطفال هم أطفال

ومهمتنا هي رعايتهم،

مهمتنا هي تعليمهم،
مهمتنا هي أن نوفر لهم وسائل الحماية كي لا يتعرضوا للأذى، وليعيشوا حياة آمنة في عالمهم الصغير.


لتحقيق هذا الهدف، قمنا بتطوير بعض إصداراتنا بالإنجليزية والعربية.
تسعدنا أيضًا ملاءمة جميع منتجاتنا لأي لغة وأي ثقافة تريدونها.


هذا هو هدفنا، وهذه هي مهمتنا!

حَرصنا على ملاءمة إصداراتنا لأطفالكم

نحن، أصدقاء ياعيل، نؤمن حقًا بأنه يمكننا إحداث تغيير جوهري في حياة الأطفال من خلال انضمامهم إلى برنامج الوقاية التابع لنا والذي نعمل من خلاله مع جميع الأطفال في المدارس حول العالم. نحن على استعداد تام لإجراء جميع التعديلات اللغوية والثقافية اللازمة لهذا البرنامج للعمل عليه مع أطفالكم، في جميع أنحاء العالم، وفي كل مجتمع.

 

هل ترغبون في أن يكون برنامج "جسمي إلي" ملائمًا لكم؟

هل تريدون طلب عرضنا المسرحي على الإنترنت؟

​©2020 جميع الحقوق محفوظة لياعيل فيدر